يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الاثنين، 4 أبريل، 2016

إجازات المرأة العاملة في نظام العمل السعودي

شارك هذا




بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد الله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد صل الله عليه وسلم وعلى أهله وصحبه أجمعين,,, أما بعد ..
نظراً لأهمية المرأة السعودية ودورها داخل المجتمع جات أهمية تنظيم عملها, فلقد وضع نظام العمل السعودي بابً كاملا لتنظيم تشغيل النساء في القطاع الخاص , وضح من خلاله حقوق المرأة العاملة وواجباتها , بالاضافة الى واجبات صاحب العمل تجاه الموظفة العاملة لديه , وفي هذا السياق نقوم بعرض بعض حقوق المرأة العاملة من إجازات وأوقات العمل والوظائف التي يحظر توظيف النساء فيها, والوظائف التي يستثنى فيها تشتغيل النساء ليلاً, هذا بالإضافة الى واجبات صاحب العمل تجاة المرأة العامله لديه خصوصاً أثناء الحمل وبعده ,
نتعرض اليوم لأول جزء من هذه الحقوق وهو: إجازات المرأة العاملة
هناك أكثر من نوع للإجازات التي يحق للمرأة العاملة المطالبة بها , سواء ان كانت بأجر كامل أو بدون أجر الا أنها تشترك جميعاً في كونها حق من حقوق العاملة , التي يجب على صاحب العمل بعد أن  يطمن من الاوراق التي تقدمها له الموظفة أن يوافق عليها , وهي ما يلي :
الإجازة السنوية
تحصل المرأة العاملة على إجازة سنوية لا تقل مدتها عن واحد وعشرون يوماً (21) وذلك أول خمس سنوات عمل حسب نص المادة (86) من نظام العمل السعودي , وتكون هذه المده محدد في عقد العمل ويجوز أن يتم الإتفاق في عقد على منح العاملة إجازة سنوية تزيد مدتها عن مده الواحد وعشرين يوماً.

إجازة الوضع
للمرأة العاملة الحق في إجازة وضع بأجر كامل لمدة عشرة أسابيع توزعها كيف تشاء , تبدأ بمدة لا تزيد عن أربعة أسابيع قبل التاريخ المرجح للولادة.
لا يجوز تشغيل المرأة العاملة خلال الستة أسابيع التالية لولادتها.
يحق للمرأة العاملة بعد إنتهاء مدة العشرة أسابيع أن تطلب تمديد مدة الإجازة شهراً دون أجر.
في حالة إذا أنجبت المرأة العاملة طفلا مريض أو من ذوي الإحتياجات الخاصة وتتطلب حالته الصحية مرافقاً له, لها الحق أن تطلب تمديد الإجازة لمدة شهراً بأجر كامل, كما أن لها الحق بعد إنتهاء هذه الإجازة أن تطلب تمديدها لمدة شهر دون أجر.
التاريخ المرجح للولادة يحدد بواسطة طبيب المنشأة, أو بناءاً على شهادة طبية مصدقه من جهة صحية معتمدة.

إجازة المرأة العاملة التي يتوفى عنها زوجها
للمرأة العاملة المسلمة التي يتوفى زوجها الحق في إجازة عدة بأجر كامل لمدة لا تقل عن أربعة أشهر وعشرة أيام من تاريخ الوفاة، كما أن لها الحق في تمديد هذه الإجازة دون أجر إن كانت حاملاً خلال هذه الفترة حتى تضع حملها، ولا يجوز لها الاستفادة من باقي إجازة العدة الممنوحة لها - بموجب هذا النظام - بعد وضع حملها.
للمرأة العاملة غير المسلمة التي يتوفى زوجها الحق في إجازة بأجر كامل لمدة خمسة عشر يوماً.
لا يحق للمرأة العاملة في الحالتين السابقتين أن تمارس أي عمل لدي الغير أثناء تمتعها بالإجازة.

يحق لصاحب العمل أن يطلب الوثائق التي تؤيد هذه الحالات.

إجازة المرأة العاملة المتزوجة (إجازة الزواج)
للمرأة العاملة الحق في إجازة بأجر كامل لمدة خمسة أيام وذلك في حالة زواجها.
يحق لصاحب العمل طلب الأوراق التي تويد هذه الحالة.

ملاحظة:
يسقط حق المرأة في الإجازات المعروضة في الحالات الأربعة السابقة إذا عملت لدى صاحب عمل آخر أثناء تمتعها بإحدى هذه الإجازات هذه بالاضافة الى سقوط حقها في الآجر عن هذه الإجازة, كما يحق لصاحب العمل أن يسترد ما أداه لها عنها.
فئة العمل : , , , , , , , ,

بقلم :

محام دولي ، مستشار قانوني ، محكم دولي معتمد ، باحث ومدون قانوني ، دراسات الماجستير في القانون.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 

دون في سجلنا.. ولو كلمة !

تابع قناة اليوتيوب

سجل في النشرة البريدية

رسالتي

تحقيق العدل والسعي وراء الحق حيثما كان من خلال نشر الثقافة القانونية والمساهمة في إيصالها إلى كافة أفراد المجتمع بطريقة صحيحة.

جميع الحقوق محفوظة © المستشار أحمد صهوان | Templateism

تعريب وتطوير بسكل اضف شيئاً اخر هنا