بسم الله الرحمن الرحيم 

هناك وبكل أسف مشكلة كبيرة يعاني منها الكثير من الوافدين في المملكة العربية السعودية ألا وهي تعنت صاحب العمل (الكفيل) على عدم الموافقة على نقل خدمات مكفوله على جهة أخرى وإجباره على العمل وإلا الخروج النهائي للعامل , مما يضطر بالعامل على الموافقة والرضوخ لإرادة صاحب العمل حفاظاً على أكل عيشة وبالتالي يضيع حقه في طلب نقل كفالته , وبالرغم من أن موافقة صاحب العمل أو الكفيل على خطاب نقل الكفالة شرط أساسي لإتمامه الا أن نظام العمل السعودي قد أتاح للعامل نقل كفالته دون الرجوع للكفيل أو أخذ موافقته وذلك في حالات معينة ألا وهي :
1- أن يكون صاحب العمل في النطاق الأحمر.
2- أن يتأخر صاحب العمل في دفع رواتب العامل لمدة ثلاثة شهور.
3- أن يتاخر صاحب العمل في تجديد إقامة العامل لمدة تزيد عن شهر.
4- صدور حكم قضائي أو أمر من جهة أخرى بأحقيه العامل في نقل كفالته,
5- إذا تضمن عقد العمل المبرم بين صاحب العمل والعامل على أحقيه الأخير في نقل كفالته عند إنتهاء مدة العقد. 

                                                                                             بالتوفيق,,
                                                            

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

keyboard_arrow_up

جميع الحقوق محفوظة © المستشار أحمد صهوان

close

أكتب كلمة البحث...